ملتقى الأحباب
مرحبا بك زائرنا الكريم يسرنا أن تكون من أعضاء هذا المنتدى فسجل معنا

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

حياة الشيخ بيوض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 حياة الشيخ بيوض في الثلاثاء 26 أبريل 2011 - 21:30

yahia47

avatar
وفي للمنتدى
وفي للمنتدى
[

size=18]
الشيخ ابراهيم ابن عمر بيوض:
ولد (رحمه الله ) يوم 11 ذي الحجة 1318هـ / 21أفريل 1899م بمدينة القرارة و كان والده من أعيان الاصلاح في البلد.
دخل المدرسة القرآنية في سن مبكرة , فاستظهر القرآن سنة 1911م و عمره 12 سنة, و دخل حلقة(ايروان) حفاظ القرآن قبل سن التكليف,أخذ مبادئ الفقه و العربية عن مشائخه الحاج ابراهيم البريكي,أبو العلاء عبد الله بن ابراهيم,و الشيخ الحاج عمر بن يحيى.
نبغ بذكائه و حافظته و ذلاقة لسانه العربي الفصيح فناب شيخه في تدريس البلاغة و المنطق,و بعد الحرب العالمية الأولى أخذ غصبا للخدمة العسكرية الاجبارية و فور رجوعه مباشرة بدأ مصارعته للاستعمار بكتابة رسائل احتجاج فقاوم قانون التجنيد الاجباري حتى اصدر المستعمر قانونا جديدا بالغاء الحكم و التجنيد العسكري عن وادي ميزاب.
في سنة 1919م تزوج و أنجبت له زوجته أولاده الستة مزدوجين ذكورا و اناثا,وفي سنة 1921 بعد و باء كبير ذهب بمعظم أعيان البلد منهم والده و شيخه,فخلف شيخه في الرئاسة و تبنى الحركة العلمية ثم النهضة الاصلاحية ,وفي سنة 1922م دخل كأصغر عضو يدخل حلقة العزابة و مافتئ أن عين شيخا للتدريس و الوعظ بالمسجد ثم انتخب حوالي 1940 رئيسا لمجلس العزابة.
في يوم 18 شوال 1343 هـ/21 ماي 1925 أسس معهد الحياة للتعليم المتوسط و الثانوي ,و سماه معهد الشباب شعاره الدين و الخلق قبل الثقافة ,و مصلحة الوطن قبل مصلحة الفرد.
عام 1931م افتتح درس الحديث من فتح الباري شرح صحيح البخاري و اختتمه بحفل علمي بهيج سنة 1945 بالمسجد الكبير بالقرارة .
في غرة محرم سنة 1353 هـ / ماي 1935 , بعد أن أتم تفسير جزء عم , افتتح درس تفسير القرآن الكريم من فاتحته , و اختتمه يوم : 25 ربيع الثاني سنة : 1400 هـ , / 12 فيفري سنة 1980 م , و أقيم له مهرجان عظيم للختم يوم : 23 ماي 1980 م , و أعطى لتفسيره عنوان : في رحاب القرآن .
شارك سنة 1931 م , في تأسيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين و مناقشة قانونها و انتخب عضوا في ادارتها و اسندت اليه نيابة أمانة مالها,و في سنة 1937م أسس جمعية الحياة رائدة النهضة العلمية و الاصلاحية بالقرارة ,في سنة 1940 حكم عليه بالاقامة الجبرية (داخل أسوار القرارة ) لا يغادرها لمدة أربع سنوات كون خلالها أجيالا من رجالات الأمة الحاليين,و في سنة 1940 تزوج زوجة ثانية و اكبته في كامل مراحل جهاده أثرت عليه بوفاتها سنة1977 أثرا بالغا .
و في سنة 1948م كان من بين الأربعة الممضين على رسائل التأييد باسم اللجنة الجزائرية الفلسطينية لقضية فلسطين في الجامعة العربية .
دخل معترك الحياة السياسية بعد خروجه من الاقامة الجبرية بعد الحرب العالمية الثانية فطالب بإلحاق الصحراء بالجزائر في نطاق الدستور الفرنسي المزعوم سنة1947م.
من فاتح نوفمبر 1954م الى 19مارس 1962 كان محور لجميع النشاط الثوري بميزاب يديرها مباشرة بنفسه و بواسطة أبنائه الشباب من تلاميذه ,وقد لعب دورا فعالا في احباط مؤامرة فصل الصحراء عن الجزائر , و ستجدون ذلك بالتفصيل في صفحة تاريخنا.
في سنة 1963 م , انتخب رئيسا لمجلس عمي سعيد الهيئة العليا للعزابة , و دامت رئاسته له حتى وفاته .
في السبعينات , اعتمدته وزارة التعليم الأصلي و الشؤون الدينية بالجزائر في الفتوى بالعمل بالحساب في إثبات المواسم الدينية , و في اعتبار ميقات الحجاج بالطائرة باعتبار المطار الذي ينزلون فيه بالحجاز .
من تراثه الأدبي :
في رحاب القرآن ( تفسير القرآن الكريم ) : مازال عدة أجزاء من هذا الكتاب لم يطبع , و مازال مسجلا , و قد طُبعت أجزاء كثيرة منه حتى سورة : لقمان .
و كتاب : أعمالي في الثورة , و كتاب : فتاوى الشيخ بيوض في جزئين , و قد عرضنا جزءا من هذه الفتاوى في صفحة الفتاوى .
و مجموعة ضخمة من الدروس المسجلة على أشرطة و أقراص .
من ثمار جهاده : أجيال من الرجال على رأسه : خلفه رائد النهضة الإصلاحية حاليا الشيخ شريفي سعيد (عدون) و أضرابه من مئات المشائخ و الأساتذة و الدكاترة و كبار الموظفين السامين في مختلف المستويات .
دعائم نهضته الإصلاحية : القرآن و السنة و سيرة الصحابة و الخلفاء الراشدين و السلف الصالحين من بعدهم , و منابر نشر رسالته : المسجد أولا ثم التعليم بمعهد الحياة ثانيا , ثم المجتمع الخارجي العام ثالثا.
ختمت أنفاسه الطيبة و حياته الحافلة بالجهاد على الساعة السادسة مساء الأربعاء 8 ربيع الأول سنة 1401 الموافق ليوم 14 جانفي 1981 عن عمر يناهز 82 سنة أمضاها جلها في خدمة العلم و في افادة المجتمع الميزابي خاصة و الاسلامي عامة , و شيع جثمانه في موكب ضخم حضره نخبة من مسؤولي الدولة , من بينهم خمسة وزراء , أصعد الله روحه في الصالحين و أسكنه فراديس[/size] الجنان

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

2 رد: حياة الشيخ بيوض في الأربعاء 27 أبريل 2011 - 0:10

slimane

avatar
عضو V.I.P
عضو V.I.P
رحمك الله يا شيخنا العظيم

مشكووووور يا يحي

على تذكيرنا بهذا المجاهد

العلامة الشيخ بيوض


_________________






معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salam.hooxs.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى